إيلون ماسك يتفوق على بيل غيتس ليصبح ثاني أغنى شخص في العالم

نجح “إيلون ماسك” الرئيس التنفيذي لشركة “تسلا” و”سبيس إكس”، في إزاحة “بيل غيتس” من مركزه، ليصبح بذلك ثاني أغنى رجل في العالم، في وقت تواصل فيه أسهم شركته الارتفاع.

وتشير البيانات إلى أن مكاسب “ماسك” الذي يعمل في قطاع التكنولوجيا وصناعة السيارات، بلغت خلال الأيام الماضية نحو 8 مليارات دولار، ليصبح رجل الأعمال الوحيد على مستوى العالم الذي تمكن من إضافة هذا الرقم إلى ثروته خلال الساعات الماضية، ليرتفع إجمالي ثروته إلى نحو 128 مليار دولار.

ووفقاً لمؤشر “بلومبيرغ للمليارديرات”، فإن السبب الرئيسي في زيادة ثروة “ماسك” هو النمو السريع لشركة تسلا هذه السنة، حيث ازدادت ثروته بمبلغ 100 مليار دولار.
وفي بداية العام الحالي، كان يحتل “ماسك” المركز السابع والثلاثين في قائمة أثرياء العالم، وفي الأسبوع الماضي، تفوق على مؤسس “فيسبوك” ورئيسه التنفيذي “مارك زوكربرغ” وأزاحه من المركز الثالث، قبل أن يتفوق أيضا على مؤسس مايكروسوفت “بيل غيتس”.

هذا وما يزال جيف بيزوس، مؤسس شركة “أمازون” ورئيسها التنفيذي، على رأس قائمة “بلومبيرغ” لأثرياء العالم، بثروة صافية تقدر بـ 182 مليار دولار.