فعالية الزنجبيل للحد من الألم و الإلتهاب

الزنجبيل من النباتات الأكثر شعبية و تنوعا فهو يُستخدم لطعمه و فوائده الصحية منذ آلاف السنين، حيث أنه غني بالمعادن والفيتامينات الأساسية ، كما أنه معروف بقدرته على الحد من الألم و الإلتهابات ، وقد وجد  الزنجبيل طريقه إلى العديد من الأطباق و المشروبات وكذلك المنتجات المصنعة.

Ginger

كما ذكرت سابقا، الزنجبيل غني بالمعادن والفيتامينات الأساسية، فهو يحتوي على البوتاسيوم والمنغنيز، الأمر الذي يجعله مفيدا لمنع أمراض القلب ، بالإضافة إلى الفيتامينات A، C، E ومجموع فيتاميناتB .

و الزنجبيل معروف لخصائصه المضادة للإلتهابات والمسكنة للآلام حتى انه كثيرا ما يستخدم لعلاج الالتهابات والحد من الألم،وهو فعال بشكل خاص في آلام العضلات وآلام الظهر، وأيضا يخفف من آلام الدورة الشهرية.

الفوائد الصحية للزنجبيل

الزنجبيل لديه مجموعة واسعة من الفوائد الصحية حيث أنه:

– يساعد في تعزيز صحة الجهاز الهضمي.
-يخفف الغثيان.
– يقلل الكولسترول السيئ والسكر في الدم.
-يمكن استخدامه لأمراض الجهاز التنفسي والسعال.
-يقلل من الحمى.
– يحفز الدورة الدموية.

وفي الآونة الأخيرة، توصل بعض الباحثين إلى اكتشاف الصفات المضادة للأكسدة للزنجبيل، وكذلك خصائص مضادة للسرطان، كما تبين أن له دورا في تسريع حرق السعرات الحرارية مما يجعله مناسبا لأولئك الذين يرغبون في انقاص الوزن، حيث يمكن استخدامه في سياق نظام غذائي متوازن.

كما يعتبر الزنجبيل من الأدوية المضادة للغثيان الأكثر فعالية ، كما أنه مضاد للدوار مما يجعله علاجا لدوار البحر و غثيان الصباح ،و قد استخدم الزنجبيل لآلاف السنين في الهند والصين كنوع من التوابل، وخاصة في أطباق اللحوم، والصلصات، كما استخدم على شكل عصائر و منكها للكعك، وفي الطب العربي يستخدم الزنجبيل كمنشط جنسي و يعتقد بعض شعوب أفريقيا أن تناول الزنجبيل بانتظام يقي من لدغات البعوض.

 

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.