بالصور: ما حقيقة تواجد أسود الجبال بالقرب من مناطق سكنية في بريطانيا؟


التقط “توبي ماثيوز” البالغ من العمر 32 سنة، صورة لقطة كبيرة أثناء قيامه بنزهة ليلية رفقة كلبه في الغابة، بالقرب من قلعة تصوير برنامج تلفزيون الواقع “I’m a Celebrity” بالمملكة المتحدة.
وكان “توبي” يتجول رفقة كلبه “تيلي” البالغ من العمر عاماً واحداً، في غابة بمدينة تالين حاملاً مصباحاً يدوياً، لِيتفاجَأ بظهور قط أسود ضخم أكبر بثلاثة أضعاف من كلب من فصيلة “لابرادور”.

وقد تفاجأ من ظهور الحيوان الضخم على بعد 50 أو 60 قدماً من مكانه، وتراجع بسرعة لكنه كان خائفاً جداً من الركض حتى لا يطارده المخلوق الضخم.
ويخشى “توبي” أن يكون الوحش الأسود، أسد جبال (بوما) طليقٍ في الريف، ولا تُعتبر هذه المرة الأولى التي تُرى فيها قطط كبيرة متجولة في الأرجاء.
وتأتي هذه الحادثة بعد أقل من شهر من إعلان مالك مقهى محلي أنه واجه وحشاً غامضاً في “بينتر هالكين”.
وتعد هذه المنطقة مهجورة وريفية، تحيط بها غابات كثيفة وهي البيئة المثالية لهذه الحيوانات بعيدا عن إزعاج البشر.

وأكدت الجهات المسؤولة أن السكان المحليون قد تقدموا مؤخرا بعدد لا يحصى من الشكايات بخصوص هذا الأمر.
ويُعتَقدُ أن تواجد البوما في المنطقة، جاء بعد حظر تربيتها في سبعينيات القرن الماضي، حيث أطلقها العديد من أصحابها في البرية، كما أن المناخ و التضاريس ملائمة لنمط حياة هذا النوع من الحيوانات.