بعد 34 عام من الخدمة.. طرد سائقة شاحنة والسبب كونها “قصيرة جدًا”!


في حادثة غريبة من نوعها، طُردت سيدة تدعى “تريسي” من وظيفتها التي شغلتها لمدة 34 سنة والسبب ببساطة كونها “قصيرة جدًا”.
عملت “تريسي سكولز” في مستودع “كوينز رودز” في “شيثام هيل” لأكثر من ثلاثة عقود، ولكن تم إخبارها “بالملاحظة السابقة” منذ الشهر الماضي، وتدعي منظمة “Union Unite” أنه تم التخلي عن الموظفة لأن شركة الحافلات “Go North West” قد غيرت تموضع المرايا الجانبية في حافلاتها، مما يعني أن “تريسي” التي يبلغ طولها 5 أقدام قد أصبحت “قصيرة جدًا” للقيام بعملها.
وزعمت المنظمة بأن “تريسي” لم تعد قادرة على قيادة حافلاتهم بأمان بعد التعديلات الجديدة، وعرضوا عليها عملا آخر ضمن نفس الشركة لكن بعدد ساعات وأجر أقل،  لكن “تريسي” البالغة من العمر 57 عاما رفضت العرض وعلقت : “هذا الأمر مفجع، فأنا أرملة ولدي ثلاثة أطفال ومنزل ورهن عقاري وقد اقترب عيد الميلاد” وتابعت قولها: “لم أضطر لإدخال المنظمة في عملي من قبل، ولم أفعل أي مشاكل من قبل، ولم يتم إيقافي عن العمل مطلقًا”.
صرحت “تريسي” بأن الشركة بدأت في استبدال المرايا المكسورة إلى جانب الزجاج الأمامي بمرايا جانبية منذ حوالي عامين، وعندما حاولت قيادة الحافلات بالنمط الجديد من المرآة، توجب عليها أن تتكئ على وسادة في الكابينة لرؤيتها؛ مما يعني أن قدميها كانتا بعيدتين عن الدواسات، وقالت: “إنها واحدة من أهم المعدات في الحافلة، فأنت تحتاج إلى المرآة من أجل الانعطاف أو الوقوف في محطة للحافلات، وعندما تستدير تحتاج إلى مشاهدة تلك المرآة حتى لا تقوم بضرب الرصيف”.
وأضافت: “أنا  في صدمة لأنهم يريدون التخلص مني بعد 34 عامًا، أحب عملي، ولا أريد أن أفقده”، قام زملاء “تريسي” بإطلاق عريضة تضم أكثر من 1700 توقيع لإجبار المنظمة على التراجع عن القرار. في حين علق أحد المسؤولين في “Go North West”: “نحن فخورون جدًا بفريق السائقين لدينا الذين يواصلون أداء عمل ممتاز، لكن لسوء الحظ نشأ موقف اضطررنا فيه إلى إنهاء توظيف السائقة، وهي قضية معقدة، وعملية الاستئناف جارية، لذلك لا يمكننا التعليق في هذه المرحلة”.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.