حقنة تجميل تشوه وجه “سارة” وتحوله إلى شبه رجل الفيل

دائما مايعرض جراحيو التجميل صور عملياتهم الناجحة لنطمئن تماما لجراحات التجميل، ونشعر بأنها بسيطة للغاية، وبعدها سنحصل على المظهر الذي كنا نتمناه، ولكن ماذا لو عرضوا علينا صور العمليات الفاشلة، كقصة المرأة التي حولت حقنة التجميل وجهها إلى فيل، بالتأكيد رأينا سيختلف كثيرا أليس كذلك؟

حجزت “سارة جيبسون” البالغة من العمر 46 عامًا علاجا تجميليا بقيمة 400 جنيه إسترليني في صالون لتصفيف الشعر، وبمجرد حقنها بالعلاج تحول وجهها ليشبه “رجل الفيل”، بل وقد نجت من موت محقق، بحسب ما نشرت صحيفة “ديلي ستار” البريطانية.

وأشار أحد خبراء التجميل أن “جيبسون” حُقنت بمنتج يستوجب استخدامه فقط من قبل أطباء الجلد المؤهلين، حتى لا يتعرض الشخص للآثار الجانبية بجرعة متابعة.

وقالت سارة في تصريحاتها، إنها تُركت بفك منتفخ بشدة وكتل تحت جلدها، وأضافت في مرحلة ما اعتقدت بصدق أنني سأموت لأنني شعرت بالمرض عندما رأيت التشوهات على وجهي.

وأضافت:”لم أشعر بأي تسكين للألم – لقد كان عذابًا. عندما نظرت في المرآة ، على الفور لم يكن هناك شيء على ما يرام”.
ثم عادت السيدة “جيبسون” إلى الصالون حيث أخبرها المعالج أنها تعاني من رد فعل تحسسي، وستحتاج إلى مادة الهيالورونيداز – وهي مادة إنزيمية – لإذابة مادة الحشو.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.