في حادثة غريبة …. رجل كيني يعود إلى الحياة أثناء عملية تحنيطه

عاد رجل كيني إلى الحياة بعد أربع ساعات من إعلان وفاته، وذلك بإحدى مستشفيات مدينة “كيريشو” الكينية.
نُقل “بيتر كيجن” البالغ من العمر 32 سنة، إلى المشرحة لإجراء التحنيط لحفظ جثمانه، بعد إعلان وفاته من طرف موظفي المستشفى، إلا أن الرجل قد استفاق وهو يصرخ من شدة الألم عندما قام أحد الأطباء بإحداث شق في ساقه أثناء التشريح.

وقد تم نقله إلى المستشفى ظهر يوم الثلاثاء 24 نوفمبر، بعدما أغمي عليه في منزله بسبب جرثومة في المعدة، إلا أن الممرضة أبلغت الأسرة أنه توفي قبل وصوله بساعات.

لكن بعد أربع ساعات، وبينما كان طاقم المشرحة يستعدون لتجفيف دماء جسد “كيجن” وبدء عملية التحنيط ، أدركوا أنه لايزال على قيد الحياة.
تفاجأت العائلة بالخبر، وتساءلت كيف يمكن نقل شخص على قيد الحياة إلى المشرحة؟
ونُقل المريض إلى جناح العناية المركزة وهو حالياً يتلقى العلاج اللازم بشكل جيد، ومن المتوقع أن يخرج في الأيام القليلة المقبلة.