سامسونج تصدم “أبل ووتش” بـ3 ساعات ذكية جديدة

لا شك أن الساعات الذكية تصدرت واجهة الأكسسوارات التي ترافق الأجهزة الرقمية، وأصبحت تساهم في تكوين المنظومة الإلكترونية لدى المستخدم، وهذا ما فسر تزايد شعبية الأجهزة القابلة للارتداء واتجاه بعض الشركات لإعطائها حيزا أكبر في التطوير والإنتاج، الأمر الذي خلق نوعا من المنافسة بين أكبر الشركات وعلى رأسها “أبل” و”سامسونغ”.

فمؤخرا اقتربت شركة “سامسونج” الكورية الجنوبية من الكشف عن 3 نماذج جديدة من الساعات الذكية جارٍ العمل عليها، لتنافس “أبل ووتش” الشهيرة.

وسيقدم العملاق الكوري الجنوبي تقنية جديدة متعلقة بالصحة ستتوفر على ساعاته الذكية المقبلة، بحسب تقرير وارد من موقع الأخبار الكوري ETNews.

وبحسب ما ورد، سيتم تجهيز الجهاز القابل للارتداء بجهاز استشعار قادر على قراءة مستوى الجلوكوز في الدم، وهو ما سيكون مفيدًا للغاية للأشخاص المصابين بمرض السكري.

وإذا كان التقرير صحيحًا، يمكن لمرضى السكري أن يتحرروا أخيرًا من وخز أصابعهم بالإبر باستمرار لمعرفة قياس نسبة السكر في الدم.

تحتوي ساعة سامسونج جالاكسي “Watch Active 2” الجديدة على شاشة “AMOLED” قياس 1.2 أو 1.4 بوصة بدقة وضوح 360×360 بيكسلا، ومحمية بزجاج “Cornings Gorilla”، وينبض بداخل الساعة الذكية الجديدة معالج “Exynos 9110” ثنائي النوى الذي يعمل بسرعة تصل إلى 1.5 جيجاهرتز مع ذاكرة وصول عشوائي سعة 768 ميجابايت أو 1.5 جيجابايت في الإصدار LTE.

وتدعم الساعة الذكية الجديدة من سامسونج تقنية البلوتوث 5 وشبكة “802.11n-WLAN” وتقنية اتصالات المجال القريب “NFC” والنظام العالمي لتحديد المواقع GPS وتقنية LTE بشكل اختياري.

وأشارت سامسونج إلى أن الإصدار 40 ملم يأتي ببطارية سعة 247 مللي أمبير ساعة، في حين أن الإصدار 44 ملم يتمتع ببطارية سعة 340 مللي أمبير ساعة، وتوفر الساعة الذكية الجديدة العديد من الوظائف الصحية واللياقة البدنية بما في ذلك تخطيط كهربائية القلب.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.