شركة بريطانية تبيع زجاجات معبأة بهواء بريطانيا للمغتربين

طرحت شركة بريطانية منتوجاً غريباً، لمساعدة المغتربين الذين لم يستطيعوا العودة إلى ديارهم في عيد الميلاد هذا العام،بسبب قيود السفر والحجر الصحي.

يسمح  هذا المنتوج للمغتربين باستنشاق هواء وطنهم الأم، المخزن في قنينات زجاجية.
وحسب فريق “My Baggage”، المتخصص في توصيل الأمتعة، فإنهم أطلقوا هذه الزجاجات المعبأة بالهواء، بعد إجراء ربط بين حاسة الشم والذكريات العاطفية.
تم الحصول على الهواء الذي تم التقاطه على وجه التحديد، من “نوتنغهام” في إنجلترا ومرتفعات اسكتلندا و”ويلز سنودونيا” وحقل بالقرب من الحدود الإيرلندية، حيث تُباع الزجاجة الواحدة بحوالي 34 دولار.
يمكن للمتسوقين دفع مبلغ إضافي للحصول على الهواء من موقع معين في المملكة المتحدة، كهواء مترو أنفاق لندن مثلاً.
تأمل الشركة في مساعدة المهاجرين على إعادة الاتصال بوطنهم عن طريق حاسة الشم.
ووفقاً للشركة، فغالبية الطلبات تأتي من الأشخاص الذين يبعثون الزجاجات إلى أصدقائهم أو أفراد عائلاتهم الذين يعيشون في الخارج.
ليست هذه الشركة الأولى التي تقوم ببيع منتوج كهذا، فقد سبقتها شركة للزراعة الجوية،التي تبيع زجاجات هواءٍ بريطاني بسعة 580 ميليلتراً، لمشترين في المدن الصينية الملوثة كبكين وشنغهاي مقابل 115 دولاراً.