صورة “البطاريق الأرامل” تفوز بجائزة التصوير الفوتوغرافي

في حفل توزيع جوائز “المحيط للتصوير الفوتوغرافي” لعام 2020، المُنظم من طرف مجلة “علوم المحيطات”، فازت صورة لزوج من طيور البطريق كانا يقفان على ضفاف محيط “ملبورن”، بجائزة هذا العام.
حصل المصور الأسترالي “توبياس باومغيرتنر” على الجائزة، بعد انتشار صورته هذا العام عبر مواقع التواصل الإجتماعي، بعد أن شاركها على حسابه في الأنستغرام.
عبَّر المصور عن سعادته وامتنانه لكل من دعمه وصوت لصالح صورته، وأن فوزه بالجائزة كان شرفاً كبيراً له.
وقد تم التقاط الصورة سنة 2019، حيث يظهر البطريقين اللذان فقدا شريكيهما، وهما يقفان على صخرة تطل على أفق مدينة “ملبون” الأسترالية لساعات، ويتأملان أضواء المدينة المتلألئة والمحيط، محتضنين بعضهم البعض بزعانفهم.

أخبر أحد المتطوعين في خدمة مستعمرة البطريق الموجودة في المنطقة المصور، أن البطريق الأبيض هي أنثى كبيرة في السن، فقدت شريكها منذ فترة، وأن البطريق الثاني هو ذكر صغير فقد أيضاً شريكته، ومنذ ذلك الحين يلتقي البطريقان ببعضهما البعض ويقفان معاً ليلاً لساعات طويلة.
قضى المصور ثلاثة ليالي مع البطاريق، حتى تمكن من الحصول على هذه الصورة المعبرة، فلقد وجد صعوبات عدة من بينها عدم قدرته على استخدام أي أضواء، إلى جانب كون البطاريق دائمة الحركة، فكان من الصعب الحصول على صورة بوضعية وجودة جيدة، لكنه استمتع جداً بالفترة التي كان يقوم بها بمراقبة البطاريق وتصويرهم.
كتب المصور على الصورة التي نشرها منذ أكثر من عام، تعليقاً مفاده أن في أوقات عصيبة كهذه، المحظوظون حقاً هم أولئك الذين يجدون الأشخاص الذين يحبونهم يساندونهم ويقفون بجانبهم.
عرفت الصورة انتشارً هائلاً في مواقع التواصل الإجتماعي، فقد تم إعادة نشرها أيضاً على تطبيق تويتر حيث حصدت أكثر من 160 ألف إعجاب و51  ألف تعليق.