طفلة في الرابعة تتناول 30 كوبا من الزبادي يوميا

اميلي-ليا هايوارد طفلة في الرابعة من العمر ترفض تناول أي شيئ آخر ما عدا الزبادي بنكهة التوت ، حيث تتناول 30 كوبا من الزبادي يوميا و تبكي و تصاب بحالة هستيرية إذا لم تقدم لها والدتها طعامها المفضل .

حميتها الغير عادية تكلف والدتها نعومي 2000 جنيه إسترليني في السنة، ولكن الأطباء يقولون أن حميتها لا تؤثر على صحتها أو نموها ، و ليس هذا فقط فهذه الطفلة ترفض أي طعام صلب حتى الشوكولاته والحلويات أو الآيس كريم و التي يعشقها باقي الأطفال.

27212BAD00000578-0-image-m-15_1427729728530

ويحتوي كل كوب من الزبادي على ما يقارب ملعقة صغيرة من السكر، وهذا يعني أن اميلي-ليا تستهلك 30 ملعقة صغيرة يوميا، أي أكثر من ضعف كمية الكبار الموصى بها.

و تشعر والدة الطفلة بالقلق إزاء الآثار المترتبة على المدى الطويل، وتحاول يائسة العثور على شخص يمكن أن يعطيها بعض الإجابات، و تقول أنها استشارت أطباء الأطفال وأخصائيي التغذية ولكن لا أحد قادر على مساعدتها وأنا لا تعرف ما يجب القيام به، مضيفة أنها حاولت بطريقة لطيفة إطعام طفلتها أطعة صلبة حيث استخدمت التشجيع، كما استعانت بأطفال آخرين إلا أن جميع محاولاتها باءت بالفشل.

27212BCD00000578-3018322-image-a-19_1427729887871

“لم يؤثرهذا الأمر على صحتها بأي شكل من الأشكال، حيث تقول والدتها أنها خضعت لاختبارات الدم و لا تعاني منفقر الدم أو أي شيء آخر و كل شيء لديها طبيعي.

27212C9500000578-0-image-a-11_1427729684187
وأوصى تقرير صدر مؤخرا عن منظمة الصحة العالمية أن على البالغين تناول ما لا يزيد عن 12 ملعقة من السكر يوميا،
وقالت المتحدثة باسم جمعية التغذية البريطانية نيكول Rothband أن اميلي-ليا يمكن أن تكون عرضة لخطر الإصابة بفقر الدم بشكل خطير، فهي قد تحصل على ما يكفي من البروتين والطاقة من هذا النظام الغذائي، وأنها بالتأكيد سوف تحصل على ما يكفي من الكالسيوم،و لكن القضية تكمن في باقي المعادن ونقص الفيتامينات ، كما أن الحديد منعدم كليا في تغذيتها، وقد وجدت الدراسات أن الأطفال الذين يعتمدون حصرا على الحليب يصبحون عرضة لفقر الدم بشكل خطير.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.