عامل توصيل الطلبيات.. أكل الطلبية واعتذر برسالة نصية

إن إتقان ونجاح مشروع ما، يعتمد على احترافية ومهنية ومدى معرفة العمال لما يقومون به خلال عملهم، ومن المعروف أن هناك نوعين من العمال في هذا العالم، نوع يعمل بطريقة سريعة وفعالة، ونوع اخر يعمل بطريقة عادية، لكن يوجد نوع اخر لا يعرف أصلا ما الغرض من عمله، كعامل توصيل الطلبيات الذي أكل الطلبية و اعتذر برسالة نصية فما القصة يا ترى؟

“آسف يا عزيزتي، أكلت طعامك”.. هذا ما تسلمته طالبة جامعية كانت قد طلبت وجبة عبر أحد التطبيقات، بدلا من حصولها على وجبتها الكاملة.

وقالت طالبة الحقوق “إيلي إلياس”، البالغة من العمر 21 عاما، إنها طلبت وجبة من مطعم “بيمز إن إلفورد” شرقي لندن، بقيمة 20 دولارا، مكونة من قطعتين من البرغر ورقائق البطاطس ولفائف الدجاج، باستخدام تطبيق “أوبر إيتس”.

في البداية، تلقت رسالة من التطبيق مفادها أن طعامها “في الطريق”، وإخطارا آخر يقول إن السائق كان في مكان قريب.

غير أنها، بعد إعادة فتح التطبيق،وجدت “إيلي” رسالة نصية تقول “آسف يا عزيزتي.. أكلت طعامك”، وفقا لما ذكرته صحيفة الديلي ميل البريطانية، ما دفعها للتواصل لاحقا مع “أوبر إيتس” وتمكنت في النهاية من إعادة ترتيب الحصول على طلبيتها مجانا.

ورغم الرسالة التي وصلتها من عامل التوصيل عبر التطبيق، إلا أن طالبة الحقوق رفضت إلقاء اللوم على السائق، وقالت لصحيفة “ذي صن”: “ربما كان جائعا حقا. لا أريد أن أكون السبب في أن يصبح الرجل الجائع عاطلا عن العمل في ظروف جائحة “كورونا”.

وأضافت “لقد وجدت كل شيء مضحكا.. على الأقل أعلم أن الطعام قد تم تناوله في النهاية، حصلت على طعامي.. لذا لم أشعر بالضيق”.

وأردفت إيلي قائلة: “هذا لم يحدث لي من قبل”.

وختمت قائلة ” أضافت الرسالة  قيمة كوميدية إلى طلب ’أوبر إيتس‘ المعتاد. لذلك غفرت له”.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.