عقوبة غريبة في حق سياح يتجولون من دون كمامة في إندونيسيا

بسبب عدم التزامهم بوضع الكمامة، عاقبت شرطة جزيرة “بالي” الإندونيسية سياحا من خلال فرض ممارسة تمارين ضغط عليهم (بوش أب)، بحسب ما جاء في مقاطع مصورة انتشرت على شبكات التواصل الاجتماعي.

وأظهرت التسجيلات التي جرى تداولها هذا الأسبوع سياحا بملابس صيفية يقومون بتمارين ضغط  في أجواء الحر الاستوائي، على مرأى من عناصر الشرطة.

ويعود سبب تنفيذ هذه العقوبة إلى أن مصالح شرطة “بالي” فرضت غرامة قدرها مئة ألف روبية (7 دولارات) على أكثر من 70 شخصا، غير أن ثلاثين آخرين أُرغموا على القيام بتمارين ضغط بسبب عدم حيازتهم المال عند ضبطهم.

عوقب السياح الذي لم يرتدوا الكمامة بالقيام بخمسين تمرين ضغط، في حين عوقب أولئك الذين كانوا يضعونها بشكل خاطئ بالقيام بخمسة عشر تمرين ضغط فقط.

وحذرت سلطات “بالي” من أن عقوبة الأجانب الذين لا يضعون كمامات أو ينتهكون قواعد مكافحة كوفيد-19 قد تصل إلى الطرد.

غير أنّ كثيرا من المارة، من إندونيسيين وأجانب على السواء، يتجاهلون هذه القواعد.

وتضررت الجزيرة السياحية بشدة جراء جائحة كوفيد-19 بعدما أغلقت أبوابها رسميا أمام السياح الأجانب منذ أبريل الماضي، لكنها تستقبل أجانب كثيرين من أصحاب تصاريح الإقامة الطويلة الأمد أو القادمين من مناطق أخرى في البلد .

 

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.