قرش يعض زعنفة سباح في شاطئ كاليفورنيا

يمكن اعتبار هجوم سمك القرش على البشر أفظع حادثة بحرية يمكن أن تقع لأي شخص، حيث يُعتبر الإنسان الذي ينجو منها قد عاد إلى الحياة بعد رحلة مع الموت.

هذا ما حدث مع السباح “فيل جارن” الذي عضه قرش في إحدى الزعانف التي كان يرتديها أثناء سباحته في شاطئ “كورونادو” بولاية كاليفورنيا.

وفي مقابلة صحفية أُجريت معه، أوضح أنه شعر بشيء يسحب إحدى زعانفه، وحين استدار اكتشف أن سمكة قرش صغيرة هي التي سحبته، الأمر الذي دفعه للعودة إلى الشاطئ لتنبيه رجال الإنقاذ بضرورة إجلاء بقية السباحين من الماء.

وأضاف ” لحسن الحظ أني لبست زعانف كبيرة، وإلا لكانت الأمور سيئة للغاية، فعادة ما ألبس زعانف أصغر”.

و دعا “جارن” مسؤولي “كورونادو” لتركيب نظام عوامات لمعرفة تفاصيل أكثر وتتبع تحركات أسماك  القرش في المنطقة.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.