قمة الإنسانية.. خمسيني يواجه الموت من أجل تلميذه في فرنسا

للإنسانية أشكال كثيرة للتعبير عنها، وليس شرطاً أن يكون التعبير لأشخاص محددين، إذ يمكن أن تعبر عن إنسانيتك عن طريق مواقف عديدة في أي ظرف ولأي شخص حتى لو كان مجهولاً، وبطرق بسيطة، مثل الخباز الخمسيني الذي عرض نفسه للخطر وخاض إضرابا عن الطعام لأكثر من أسبوع، احتجاجا على رغبة السلطات في طرد تلميذه الغيني.

دخل “ستيفان رافاكلي” الخباز الخمسيني في إضراب عن الطعام بعد أن رفضت السلطات الفرنسية منح تلميذه “لاي فودي تراوري، الغيني البالغ من العمر 18 عامًا، أوراق الإقامة.

ويقول “ستيفان”حول سبب قيامه بهذا الأمر “فقدت حوالي ثمانية كيلوغرامات منذ بدء إضرابي عن الطعام، وتعرضت لوعكة صحية في اليوم السابع نقلت على إثرها إلى المستشفى، لم يكن يهمني سوى حماية شاب وصل إلى فرنسا وسنه لا يتعدى 16 عاما، تكلفت به الدولة الفرنسية باعتباره قاصرًا. وفي سن  18، يكتشف أنه ليست لديه أوراق إقامة وعليه مغادرة البلاد. إنه نفاق جميل، لقد منحناه حلماً ثم دمرناه”.

ويضيف “لم أخض المعركة وحيدا، فقد أطلقت عبر مواقع التواصل الاجتماعي عريضة لصالح الخباز الشاب، وجمعت أكثر من 220 ألف توقيع، كما دعت شخصيات من العالم السياسي والنقابي والفني والأدبي، الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى مساعدتي عبر عمود نُشر في جريدة “L’Obs”.

وبفضل هذه التعبئة، حصل تراوري من السفارة الغينية على “شهادة ميلاد”، ثم أعادت المحافظة النظر في موقفها خصوصا أنها كانت تعتبر أن وثائق هوية الشاب غير أصلية بحسب رافاكلي، الذي أوقف إضرابه عن الطعام بعد أن راسلته الولاية بالخبر السار.

من جهته عبر “لاي” عن سعادته وامتنانه لأستاذه “ستيفان” حيث قال ” “لم أعتقد يوما أنني أستطيع مقابلة شخص قد يعرض حياته للخطر من أجلي. وعندما فزنا في هذه المعركة، كان الأمر كما لو كنت قد ولدت للتو. أنا سعيد جدا بهذا القرار”.

وكرد عن الموضوع، أكدت وزيرة العمل، “إليزابيث بورن”، أن “في هذه الحالة، القاعدة العامة تقول عندما يتم قبول قاصر أجنبي في فرنسا، تتم رعايته من قبل المساعدة الاجتماعية للأطفال، ويجب أن يتلقى تدريبا مهنيا لمدة عامين وبعد ذلك يمكنه العمل، لكن في قضية هذا الشاب كانت شكوك حول وثائق هويته وهو إجراء قانوني تم تتبعه”.

الجدير بالذكر أن “ستيفان رافاكلي” ليس سياسيا ولا فاعلا جمعويا بل هو فقط “صاحب قلب كبير” كما وصفته كل وسائل الإعلام الفرنسية.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.