كلبة ترث 5 ملايين دولار !

نسمع كثيرًا عن أغنى رجل في العالم وأغنى امرأة في العالم، ولكن هل سمعنا من قبل عن أغنى كلب في العالم؟ ، قد نندهش عندما نسمع عن هذا الأمر ونعدّه مجرد مزحة، ولكن هناك كلاب استطاعت أن تحصل على لقب أغنى كلاب في العالم بفضل ملاكها، الذين عدوها أفضل من حياتهم، وجعلوا منها الوريث الشرعي الذى يحق له أن يمتلك كل ثروتهم، تقديرًا لجهودها ووفاءً لإخلاصها، وكان آخرها الكلبة “لولو” التي ورثت عن مالكها مبلغ 5 ملايين دولار، كيف ذلك؟

أوصى رجل الأعمال “بيل دوريس” من ولاية “تينيسي” الأمريكية الذي توفي عن يناهز 84 عاما، بمبلغ 5 ملايين دولار من ثروته لكلبته “لولو” البالغة 8 سنوات.

وبحسب موقع WTVF، فقد كان “بيل” يسافر كثيرا، وأراد أن يعتني أحد بـ”لولو” شخصيا أثناء غيابه الدائم، لذا وضع لها مراقبة تدعى “بيرتون”، والتي قالت بعد معرفة وصية “بيل”: “لا أعرف حقا ماذا أقول.. لكن كل ما أستطيع قوله هو أنه أحبها كثيرا وكانت صديقته الوفية”.

وسيتم صرف مبلغ الـ5 ملايين دولار لصندوق رعاية “لولو”.

ومؤخرا قام الكثير من الناس بترك أجزاء كبيرة من ثرواتهم لحيواناتهم الأليفة، حيث تركت Leona Helmsley صاحبة سلسلة من الفنادق بعد وفاتها عام 2007 أكثر من 12 مليون دولار لكلابها، وفقا لروسيا اليوم.

كما تركت سيدة الأعمال “Muriel Siebert” لكلابها 100 ألف دولار، وتركت “لورين باكال” الممثلة الشهيرة 10 آلاف دولار لرعاية كلبها.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.