مخترع “شريط الكاسيط” يغادر الدنيا عن عمر يناهز 94 عاما

من منا لم يسبق أن استمع إلى شريط الكاسيط، هذا الاختراع الذي أحدث قفزة نوعية في طريقة استماع الناس إلى الموسيقى والكتب المسجلة، لكن هل تساءلت عزيزي القارئ يوما عن مخترعه؟

إنه المخترع الهولندي “لو أوتنز” الذي وافته المنية نهاية الأسبوع الماضي في بيته بمنطقة دوزيل الهولندية عن عمر يناهز 94 عاما، تاركا وراءه اختراعا لن ينساه التاريخ.

تعود قصة اختراع شريط الكاسيط، بعد أن كان “لو” عاملا في قسم تطوير المنتجات بشركة “فيليبس” سنة 1960، وهناك بدأ في تطوير مشروعه رفقة زملائه، إلى أن عرض أول تسجيل بهذا الشريط في معرض برلين للإلكترونيات الإذاعية سنة 1963، كما توصل إلى اتفاق بين شركتي “فيليبس” و “سوني” لأجل تأمين حقوقه على مستوى الملكية الفكرية، بعدما قامت شركات يابانية من إنتاج نسخ مشابهة لاختراعه.

نجاح هذا الاختراع دفعه أيضا إلى المساهمة في تطوير القرص المدمج الـ”سي دي”، خلال ثمانينيات القرن الماضي.

وفي سياق متصل، ووفقا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فقد بيع أزيد من 100 مليار شريط حول العالم منذ تاريخ اختراعه، بينما بيع أزيد من 200 مليار قرص مدمج، قبل أن يشهد العالم ثورة تكنولوجية جعلته يستغني تدريجيا عنها، وهو ما تنبأ له “أوتنز” في ثمانينيات القرن الماضي.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.