“Sarco Pod” .. كبسولة انتحارية تتيح الموت المريح في أقل من دقيقة!


“Sarco Pod” كبسولة جديدة تم الكشف عنها مؤخراً بهدف المساعدة على إنهاء الحياة أو “الانتحار”، وصرح مخترعها أنها وُجدت للحالات المرضية الميئوس منها والأشخاص الذين يعانون من آلام جسيمة أو إعاقات مزمنة، كما يتم حاليا دراسة إمكانية حصولها على موافقة قانونية في الولايات المتحدة الأمريكية.
خطرت فكرة هذا الاختراع على الدكتور “فيليب نيتشكي” بعد رؤية العديد من المرضى الذين يفضلون إنهاء حياتهم بسبب حالتهم المرضية باستخدام عقاقير مثل “الباربيتورات”، وقال أنه أراد إنشاء طريقة “سليمة وموثوقة وخالية من المخدرات” للموت ، ويمكن استخدامها من قبل المرضى أنفسهم حتى أولئك الذين يعانون من أمراض شديدة مثل الشلل الرباعي.
تم تصنيع الكبسولة باستخدام طابعة ثلاثية الأبعاد بمظهر أنيق ومريح، وتعتمد على مبدأ استخدام غاز “النيتروجين” الخامل مما يتسبب في دخول المريض بحالة إغماء ونقص الأكسجة في الدماغ وبالتالي تحدث عملية الموت السريع في غضون بضع دقائق وبشكل غير مؤلم حسب أقوال الطبيب، لا يزال هناك إشكالات أخلاقية حول العملية، كما أن بعض البلدان تعتبر مثل هذه الممارسات غير قانونية مثل المملكة المتحدة.
تقترح شركة “Exit International” التابعة للدكتور “نيتشكي” بيع التصميمات الخاصة بالكبسولة فقط والتي يمكن بعد ذلك طباعتها بناءً على طلب المستخدم، واستخدامها بشكل مستقل فيما بعد نظريًا و قانونيًا، ويقول الطبيب: “إذا أعطينا الجهاز لمن يريدون الموت، فهذا يساعد على الانتحار، ولكن إذا أعطينا الأشخاص البرنامج بحيث يصنعون أجهزتهم الخاصة، فهذا شيء لا يعتبر انتهاكًا لقوانين معظم البلدان”.
في وقت سابق كان رجل يمتلك إعاقة جسيمة في جسده يدعى “توني نيكلينسون” يسعى للحصول على إذن بقتل نفسه في المملكة المتحدة فاتصل محامو الشاب مع الطبيب وشرحوا له حالته، وكونه غير قادر بدنيا على قتل نفسه، قال نيتشكي :”لقد سألوني عما إذا كان من الممكن تصميم شيء لا يحتاج فيه إلى الكثير من المساعدة، أي أن تجلس وتضغط بطريقة أو بأخرى على زر ما، سواء كان ذلك عن طريق حركة العين أو التنشيط الصوتي، ثم ببساطة تنهي حياتك”
حظيت قضية “توني نيكلنسون” بالكثير من التعاطف من قبل الرأي العام، وأيد الكثيرون حق الموت له، ومع ذلك ، يعتقد الدكتور “نيتشكي” أن حق اختيار الموت ليس فقط لأولئك الذين يعانون من إعاقات عميقة مثل “نيكلينسون”، بل يمكن لأي شخص يتمتع بعقل سليم الحرية في إنهاء حياته.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.